الرجاء الانتظار

سلسة ألعاب الموظفين

هل سمعت من قبل بمصطلح لعبنة؟ هل فكرت من قبل كأحد أخصائي الموارد البشرية Human Resources Specialists بإدخال الألعاب والتمارين ضمن خطتك التشغيلية لرفع نسبة رضا و ولاء الموظفين لديك؟ دعنا نأخذك في جولة إلى أحدث الترندات في عالم الأعمال والموارد البشرية.

ماهي اللعبنة؟ هو مصطلح مأخوذ من كلمة Gamification  والمقصود منه تطبيق الألعاب وآليات عملها في سياقات ومجالات أخرى غير مرتبطة بالألعاب كالتسويق والأعمال والإعلام والتعليم، بغرض تعزيز قدرة التفكير الإبداعي في حل المشاكل ، وتحقيق الأهداف المشتركة ، وزيادة تفاعل ومساهمة الموظف وبناء العلاقات الوثيقة بين أعضاء فرق العمل أو مع العملاء.

ولما لتطبيق مفهوم اللعبنة Gamification  أهمية وفوائد كبيرة ومزايا جمة فقد أقبلت كبرى الشركات والمنظمات العالمية – كشركة ستار بكس وشركة نايك – على تطبيق تقنيات الألعاب لتحسين إنتاجية فرقها وقدرتها التنافسية ، ومن تلك الفوائد التي تسعى غالبية المنظمات والشركات إلى تحقيقها :-

  • زيادة الإنتاجية.
  • التشجيع على الإبداع.
  • رفع حماس الموظفين.
  • تنمية عمليات التواصل.
  • تحسين أداء المشاركة الفعالة.
  • تطوير مهارات مستهدفة.
  • نقل صورة ممتاز عن المنشأة.

والجدير بالذكر أن الألعاب تتسم بالمرح والابتعاد عن النمط الروتيني الذي يصيب الموظفين بالملل وفقدان الشغف في أداء الأعمال بالكفاءة والفعالية المرجوة منهم.

ويمكن تقسيم اللعبنة Gamification  إلى عدة أقسام يسهم كلٌّ منها بتحقيق غرض معين كما هو مبين أدناه:-

سلسة ألعاب الموظفين (1) | بناء الفريق

سلسة ألعاب الموظفين (2) | حل المشكلات

سلسة ألعاب الموظفين (3) | كسر الجليد

سلسة ألعاب الموظفين (4) | التركيز وإعادة النشاط

سلسة ألعاب الموظفين (5) | المشاركة الفعالة

وفي الختام وبعد استعراضنا لهذا الكم الكبير من الألعاب والأنشطة نأمل أن يكون مفهوم اللعبنة وطرق و آليات استخدامها المختلفة قد اتضحت لك معالمها وتجلت لك أيضاً بساطتها وفعاليتها في التأثير على المستوى الفردي والجماعي والمؤسسي.